Actualité

مهرجان وجدة المغاربي يكرم رئيس جامعة محمد الأول الدكتور ياسين زغلول


حضي كل من الدكتور ياسين زغلول، رئيس جامعة محمد الأول بوجدة، والممثلة المغربية نعيمة إلياس ليلة أمس الجمعة 19 نونبر الحالي، بشرف تكريمهما في حفل الافتتاح الرسمي للنسخة العاشرة “النصف رقمية “للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة”، المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

و تأتي هذه الالتفاتة القيمة تجاه اسمين مغربيين كبيرين سطع نجمهما في الآونة الأخيرة، ويتعلق الأمر بكل من الدكتور ياسين زغلول، الشخصية المتفردة و المتميزة، والذي يعد إضافة نوعية لأطر الجامعة المغربية، إذ بعد توليه رئاسة جامعة محمد الأول بوجدة، تبوات هذه الأخيرة مكانة معتبرة ومراتب متقدمة عالميا، بفضل تميز أطرها وشعبها وأسلاكها، وأيضا بفضل حضورها الأكاديمي الوازن في البحث العلمي و الفكري، وكذا تكريم الممثلة المغربية المتميزة نعيمة إلياس، التي اشتغلت سنين عديدة في عوالم فنية عدة، انطلاقا من المسرح، ومرورا بالتلفزيون والمسلسلات الإذاعية، بعيد بروزها أخيرا في السينما المغربية بأدوار متميزة، من أمثال “طرفاية ” للمخرج المغربي داود ولاد السيد، وفيلم ” العبد ” للمخرج عبد الإله الجوهري الذي يصور جزء كبير منه حاليا بالجهة الشرقية للمملكة، وغيرها من الأفلام السينمائية الأخرى.

كل هذا وذاك، مر في أجواء فنية متميزة، تخللتها فقرات حفل الافتتاح الرسمية التي نشطتها باقتدار الإعلامية هناء العيدي، ومنها  كلمة مدير المهرجان خالد سلي، مع تقديم مفصل أعضاء لجنة التحكيم الرسمية الذي يرأسها هذا العام المخرج البوركينابي داني كوياتي، بالإضافة لعرض سريع لأهم الأفلام السينمائية القصيرة و الطويلة المشاركة في المسابقة. ضف إلى ذلك تقديم مؤطري الورشات الفنية والتقنية المبرمجة في أجندة الطبعة العاشرة للمهرجان .